خفايا

عزت عبد العزيز حجازي - المُحامي
الصفحة الرئيسية


ما عدت أملك لكِ ..

سوى بعضُ دُعائي ..

وبعضُ بُكائي ..

وبعضاً .. بعضاً .. من طولِ السَّفر ..!!

**

عما عُدتُ أملكُ لكِ ..

غيرُ اغترابي ..

غيرُ انزوائي ..

وصياعي في بحرٍ من طوفانِ البشر ..!!

**

عما عُدتُ أملكُ لكِ ..

غيرُ أيامي التي تهدمت ..

وأمانيَّا التي تكسَّرت ..

وأحلامي التي تصدعَت ..

وعُمري الذي ذهبَ في حُبكِ هدَر ..!!

**

عما عُدتُ أملكُ لك ..

سوى بقايايا ..

تُلملمي فيها ..

تبكي عليها ..

دون خوفٍ من لومٍ ..

دون خوفٍ من حذرْ ..!!

**

عما عُدتُ أملكُ لكِ ..

سوى هَمُُ فوق صدري ..

وإعياءُُ ..

أضنى عيوني من ليالي السهر ..!!

**

ما عدت أملك لك ..

غير صورتك أستدعيها من جوف غيامات المطر ..

أساءلها عن خطى طريقي ..

عن حكمة استسلامي أنا وأنت للقدر ..!!

**

ما عدت أملك لك ..

غير قلب محطم ..

بقاياه في صدري من حجر ..!!!!

Í       

 

 

 

author-img
عزت عبد العزيز حجازي - المُحامي

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent