أخر الاخبار

كيف تعرف أنك مصاب بالإكتئاب؟

 

كيف تعرف أنك مصاب بالإكتئاب؟.. إن الإكتئاب هو من الأمراض الشائعة حول العالم، وهو يختلف عن المزاج السئ، أو المزاج المتقلب، الذي قد يشعر به الشخص في فترات معينة، ويختفي لوحده، والإكتئاب في بعض الحالات، قد يصبح من الخطورة بمكان، بحيث يمنع الفرد من ممارسة حياته اليومية بشكل طبيعي، ويشير تقرير صادر عن منظمة الصحة العالمية إلى أن هناك أكثر من 300 مليون مصاب بالإكتئاب حول العالم، والذي قد يدفع بعض الأشخاص إلى التخلص من حياتهم بالإنتحار، ويحدث هذا في الحالات المزمنة من الإكتئاب، والتي تأخر أو تم الإهمال في علاجها في حينه، وعلى الرغم من وجود العديد من العلاجات الفعالة والمعروفة للإكتئاب، فإن أقل من نصف عدد المتضررين في العالم يتلقون مثل هذه العلاجات، وقد يُصاب أي شخص بالإكتئاب، فالجميع مُعرض لهذا، ولكن، هناك العديد من الخبراء النفسانيين يميلون إلى الإغتقاد بأن الجينات والعوامل الوراثية لها الدور الأكبر في الإصابة بالإكتئاب، حيث أن إصابة أحد الوالدين أو الإخوة بالإكتئاب، يزيد من خطر التعرض للإصابة به، كما تشير معظم الدراسات إلى أن المرأة مُعرضة للإصابة بالإكتئاب ضعف النسبة التي من الممكن أن يتعرض لها الرجال، وهناك بعض الأعراض العامة للإكتئاب، إذا شعر بها أحد الأشخاص لمدة أسبوعين، فعليه المبادرة باستشارة طبيب نفسي في أسرع وقت ممكن.

كيف تعرف أنك مُصاب بالإكتئاب؟

هناك العديد من الأعراض التي يمكنك من خلالها معرفة أنك مُصاباً بالإكتئاب، وهى على النحو التالي:

1-    الشعور بالحزن العميق معظم الوقت، وكل يوم تقريباً، حتى أن الشخص تظهر عليه معالم البكاء، فالمكتئب لا يشعر بطعم الحياة، ولا يشعر بالسعادة، ولا الفرح، ولا بأي شئ جميل مر به في حياته.

2-    إختلال في الوزن، بحيث يخسر الشخص الكثير من وزنه، ويفقد شهيته، أو على العكس، يكسب الكثير من الوزن في فترة وجيزة.

3-    عدم اكتراث الشخص بما يحدث حوله، أو بنتائج أفعاله، ومسئولياته، والبطء في الحركات والكلام وردود الأفعال بشكل شبه يومي.

4-    عدم شعور الشخص بأي مُتع في الحياة، أو الرغبة في ممارسة هواياته السابقة التي كان يحبها، بل على العكس، يرغب في العزلة، والركون للوحدة.

5-    فقدان التركيز في الأعمال اليومية البسيطة، ويصير الشخص كثير النسيان، وغير قادر على التفكير، أو اتخاذ القرارات السليمة بشكل يومي تقريباً.

6-    الشعور بقلة الثقة في النفس، والشعور بالذنب بشكل شبه يومي.

7-    قلة النوم والأرق، وعدم القدرة على الحصول على وقت كاف من النوم بدون الإستيقاظ المتكرر، أو على العكس، النوم لفترات طويلة أكثر من اللازم، وعدم التمكن من الإستيقاظ لفترات طويلة خلال اليوم، ويحاول الشخص التهرب من الواقع، والمشاعر السلبية التي يشعر بها.

8-    كثرة التفكير في الموت، وفي الحالات المتقدمة، قد يسيطر التفكير في التخلص من الحياة بالإنتحار على المكتئب.

9-    التعب البدني، وفقدان الطاقة، وعدم القدرة على القيام بأي أعمال بسيطة، مثل تغيير الملابس، وتظهر أمام عينيه الأعمال أصعب مما عليه بالفعل، بل ويستغرق المكتئب وقتاً أطول في إنجازها.

نصيحة:

من المهم زيادة الوعي المجتمعي لدور العلاج النفسي وأهميته في حياة الأفراد، وأن تختفي الوصمة المجتمعية التي تلاحق المصابين بالأمراض النفسية، لأن هناك من يعيش جزءً كبيراً من حياته وهو يعاني من الالم النفسي.

كيف تعرف أنك مصاب بالإكتئاب؟.. ودوماً أتمنى لكم الصحة والعافية.

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -