أخر الاخبار

هل الإسهال من علامات الولادة؟

 




هل الإسهال من علامات الولادة؟.. إن علامات الولادة عديدة، وتختلف حدتها من امرأة لأخرى، كما تختلف كذلك إذا كنت حامل لأول مرة، أم كنت حامل قبل ذلك، وإذا كنت تتسائلين إذا كان الإسهال من علامات الولادة، أم لا؟. وعن علامات الولادة الأخرى، فإليك الإجابة بالتفصيل في هذا المقال.

أولاً: الإسهال.

يعتبر الإسهال علامة هامة من علامات الولادة، بل أنه يعد مؤشراً طيباً على سهولة الولادة فيما بعد، لأن حدوث الإسهال يدل على استرخاء حركة الأمعاء، وباقي أعضاء الجسم، إستعداداً للولادة، فالإسهال يعتبر والحالة تلك من علامات اقتراب موعد الولادة، وغالباً ما يصيبك قبل يوم أو اثنين من موعد الولادة، ويحدث ذلك بسبب إفراز كمية كبيرة من "البروستاجلاندين"، وهو أحد الهرمونات المهمة لانقباض العضلات، بما في ذلك عضلة الرحم، من أجل أن يستعد للولادة، وإخراج الجنين. كما أنه يحدث ليتخلص جسمك من كل ما في الأمعاء الغليظة والجهاز الهضمي، ولكن ضعي في اعتبارك كذلك، أن إصابتك بالإسهال في شهور حملك الأخيرة قد تكون بسبب عدوى في الجهاز الهضمي، أو بسبب تناولك طعاماً تحسست منه معدتك، ومن أجل ذلك إذا اقترن الإسهال بارتفاع في درجة حرارة جسمك، أو جاء مصحوباً بقئ أو غثيان، فاستشيري طبيبك في أسرع وقت، إذ ربما تكوني في حاجة ماسة لعلاج دوائي، من أجل تجنبك الدخول في جفاف بسبب الإسهال، إذ أن ذلك غير محبز تماماً خلال الحمل، وخاصة مع اقتراب الولادة.

ثانياً: إتساع عنق الرحم.

من علامات الولادة كذلك اتساع عننق الرحم، وهو أمر ضروري من أجل الإستعداد للولادة، والطبيب وحده هو الذي سيخبر المرأة بمدى اتساع عنق الرحم في كل متابعة وفحص، فقد تشعر المرأة الحامل أحياناً باتساع خفيف في عنق الرحم، ولكن الطبيب هو الذي يؤكد لها ذلك.

ثالثاً: زيادة ألام الظهر.

ستزيد ألام الظهر لدى المرأة الحامل عند اقتراب موعد الولادة، وخصوصاً أسفل الظهر والفخذين، وهو أمر طبيعي يستلزم منك عدم الوقوف لفترة طويلة، من أجل تخفيف العبء الواقع على الظهر والمفاصل.

رابعاً: الشعور بطاقة مفاجئة.

إذا شعرت فجأة برغبة مُلحة في التنظيف، وتجهيز المنزل لاستقبال الصغير القادم، فقد يكون ذلك إنذاراً باقتراب موعد الولادة، واستعداد جسمك لهذه المهمة العظيمة.

خامساً: نزول البطن لأسفل.

فبعد أن كانت بطن الحامل مستقرة في الأعلى، تبدأ البطن في النزول لأسفل استعداداً للولادة، وتعتبر تلك العلامة أولى علامات اقتراب موعد الولادة، ومن أعراضها غير نزول البطن لأسفل، هو الشعور بثقل في المثانة، وتكرار مرات التبول، ويعد ذلك أمراً طبيعياً نتيجة لوزن الطفل.

سادساً: نزول ماء الجنين.

من الطبيعي أن ينزل ماء الجنين أثناء الولادة، أو قبلها مباشرة، لذا فإن نزول سائل شفاف دون رائحة، خلال الطلق أو قبله، من علامات قرب الولادة، والتي تستدعي الذهاب للمستشفى على الفور.

ختاماً:

إذا حدث الإسهال قريباً من الموعد المتوقع للولادة، الذي حدده لك الطبيب، فقد يكون بالفعل إحدى علامات الولادة، لذلك إذا كانت الأعراض خفيفة، فحافظي على استعدادك، وراقبي أي علامات أو أعراض أخرى للولادة.

ولكن يجب الإنتباه، أنه إذا كان الإسهال شديداً، واستمر لأكثر من يومين، أو كان هناك ألم في  المعدة، أو حُمى، يجب الإتصال بالطبيب على الفور.

هل الإسهال من علامات الولادة؟.. ودوماً أتمنى لكم الصحة والعافية.

 

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -