recent
أخبار ساخنة

الثوم وضغط الدم المرتفع

 

الثوم لضغط الدم المرتفع

.. الثوم وضغط الدم المرتفع.. إن الثوم له فواد عديدة، وفي هذا الصدد، هل يخفص صغط الدم بالفعل؟ أم لا؟ وهل في حالة لو تم خفض الدم عن طريقه، هل مع الأدوية، أم لا؟ كل هذه الأسئلة إجابتها في هذا المقال. 

هل الثوم يخفض ضغط الدم؟

نعم.. وليس هذا فقط، بل وينظم ضغط الدم، بشرط أن يكون هرساً، وليس بلعاً، ففي تلك الحالة النتائج أسرع وأفضل، فمن الممكن بلع الثوم، ويساهم في خفض ضغط الدم، ولكنه يأخذ فترة زمنية أطول، مما لو تناولناه هرساً.

  الثوم والدواء: 

لا يجب الإستغناء بالثوم وحده عن الدواء.

ما الجميل في الثوم؟

بالإضافة إلى قدرته على خفض ضغط الدم وتنظيمه بمساعدة الأدوية، هو كذلك مضاد للإلتهابات، وبالتالي. إن كان هناك التهابات في فقرات الرقبة، وهى إحدى مشاكل ارتفاع ضغط الدم، فإنه يعالجها.

فوائد علاجية أخرى للثوم:

·        يعد الثوم من أقوى المضادات الحيوية الطبيعية.

·        الثوم يخلص الجسم من السموم، ويتم عن طريق هرس 5 فصوص من الثوم، وتخلط في فنجان عسل نحل مذاب في مغلي الحبة السوداء، ويشرب فوراً، ويكرر صباحاً ومساءً، وبعدها سيتم الشعور بالحيوية والنشاط، والتخلص من كل السموم المتراكمة في جسمك.

·        الثوم مطهر للمعدة، ويتم عن بلع فص ثوم مقطع على ريق النوم، ويشرب بعده كوب من "الشمر" المحلى بعسل النحل، ويكرر ذلك يومياً، ولمدة أسبوع.

·        الثوم كمذيب للكوليسترول، وكمانع للجلطة، ويتم عن طريق خلط طبق السلاطة على الغداء بقدر فصين مهروسين من الثوم، على أن يتم بشكل يومي.

·        الثوم يطهر المجاري البولية، ويتم بغلي "الشعير" غلياً جيداً، وبعد أن يبرد، يخلط بثلاث فصوص من الثوم المهروسة، ويشرب على الريق يومياً، ولمدة أسبوع، مع الإكثار من شرب عصير الليمون، والسوائل غير الغازية.

·        الثوم للتخلص من سوء الهضم والغازات والمغص، ويتم بشرب عصير الكمثري المخلوط بثلاث فصوص من الثوم المهروس، على أن يكون ذلك قبل النوم، وبشكل يومي، ولمدة أسبوع.  أو وقت المغص، ويمكن دهن البطن بزيت الثوم المخلوط بزيت الزيتون، فإنه يعطي نتائج رائعة.

·        الثوم لعلاج الإنفلوانزا، ويتم بشرب عصير البرتقال والليمون المضروب فيه بعض فصوص الثوم، ويشرب هذا العصير المزدوج على الريق يومياً، ولمدة أسبوع، مع استنشاق مغلي الثوم قبل النوم، وبعد مرة، أو مرتين، تنتهي الإنفلوانزا بإذن الله. كما يمكن بلع فص من الثوم بعد كل أكلة، مع شرب عصير الليمون بالثوم، مع استنشاق بخار الثوم لعلاج الزكام والرشح، فإنه عجيب في معالجة أمراض البرد.

·        الثوم للسرطان، إذ توجد في الثوم مادة "الإلبين" لذلك ننصح كل مرضى السرطان بالإكثار من أكل الثوم والجزر.

·        الثوم لطرد الديدان، ويتم بهرس ثلاث حبات من الثوم، وتوضع في حليب، وتشرب بدون سكر مساء قبل النوم، وفي الصباح تؤخذ شربة خروع، وتكرر تلك العملية من حين لأخر، فإن ذلك ينظف المعدة من الطفيليات، والأمعاء من الديدان.

·        الثوم لتقوية اللثة ومنع تساقط الأسنان، ويتم بفرم كمية من فصوص الثوم المقشرة، ويدلك بها اللثة بإصبع السبابة، ثم يتمضمض بماء البقدونس المغلي المبرد، وهذا من أجل علاج رائحة الفم، ويمكن بعد ذلك استعمال شمع العسل، أو اللبان، أو النغناع.

·        الثوم والقدرة الجنسية، ويتم بأخذ الثوم وهرسه، ثم يوضع في زيت زيتون على نار هادئة، حتى يصفر لونه، ثم يعبأ في قارورة صغيرة، وعند الحاجة تدهن منطقة العانة بمساج دائري، ولا يغسل إلا بعد مرور ساعة.

·        الثوم لبناء عضلات قوية، ويتم بأخذ كوب حليب على الريق مهروساً به فصين من الثوم، ولمدة شهر، ويتوقف مدة شهر، ثم يعود، فإن ذلك يبنى جسداً قوياً، ولو كان صاخبه كبيراً في السن.

·        زيت الثوم للصداع، ويتم بدهان الجبهة به، فإنه يذهب الصداع على الفور، مع تناول فص مهروس من الثوم.

 الثوم وضغط الدم المرتفع.. ودوماً أتمنى لكم الصخة والعافية.


author-img
عزت عبد العزيز حجازي - المُحامي

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent