أخر الاخبار

من أجل إنهاء الحرب بين روسيا وأوكرانيا

 

من أجل إنهاء الحرب بين روسيا وأوكرانيا.. إستمعت بالصدفة لكلمة الرئيس الروسي بوتين اليوم على اليوتيوب، والمسجلة لها عدة أيام، والحقيقة عنده حق فيما ذكره عن أمريكا والغرب، والأنانية التي يتصفون بها، واستحواذهم على مقدرات العالم، والنظام الإقتصادي العالمي، وعدم سماحهم، بل وسعيهم، ألا تبزغ أي قوة أخرى تناطحهم، خاصة مناطحة أمريكا التي تجعل من الغرب تابع لها، وكل دول العالم تقريباً.

إن الرئيس الروسي قام بتعرية أمريكا والغرب في كلمته اليوم، وواضح تأثير العقوبات عليه، ولعله الأن ندم على تهوره بغزو أوكرانيا، ولعله اكتشف حساباته الخاطئة، فمهما كانت قوة روسيا العسكرية، فهذا لا يكفي لمناطحة أمريكا والغرب، والغلطة الوحيدة أو الأساسية التي دفعت كل العالم الإسلامي تقريباً إلى عدم تعاطفه مع روسيا، هو ما فعله بوتين في سوريا، ودكه لحلب، وتأييده للديكتاتور السوري بشار الأسد، ولو لم يفعل بوتين، لكان موقفه الأن أقوى بكثير في مواجهة أمريكا والغرب.

أنا لو من الرئيس الأوكراني، لاخترت الأن، وليس غداً، حياد دولتي، و"طظ" في روسيا وأمريكا والغرب، فوجود أوكرانيا مع طرف دون أخر، جعلها الأن في المطحنة الروسية، ولو العكس، لكانت أوكرانيا الأن تحت المطحنة الأمريكية والغربية، فلتجعل أوكرانيا الحيادية منهجها، كما تفعل سويسرا والسويد، وتريح دماغها من هذا وذاك، وبهذا تنتهي الحرب.

حياد أوكرانيا سيوفر عليها مليارات الدولارات تضعها في شراء الأسلحة، وبهذا يعيش شعبها في رغد اقتصادي، ولتذهب روسيا وأمريكا والغرب بخلافاتهم للجحيم.

من أجل إنهاء الحرب بين روسيا وأوكرانيا.. مع تحياتي وتقديري.

 

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -