recent
أخبار ساخنة

كيف تحرر ذاتك من الكبت النفسي؟

عزت عبد العزيز حجازي
الصفحة الرئيسية

 


كيف تحرر ذاتك من الكبت النفسي؟.. إن التخلص من المشاعر السلبية بداخلك، وما تسببه من ألم، له طرق عديدة، وفي مفالي هذا سأدلك على عدة طرق لعلاج تلك المشكلة النفسية، فعلي الرغم من أننا نحن البشر مليئون بالعواطف، فإننا نحاول على الدوام قمعها، لا نريد أن نكون عُرضة للخطر، وأحياناً نعيش في عائلة لا يُسمح فيها للأفراد بالإنفتاح، والنتيجة نحن لا نتعلم أبداً معالجة مشاعرنا، لكن قمعها ليس حلاً بالتأكيد.

خطوات تحرير مشاعرنا بشكل صحيح:

·   إدراك مشاعرنا. ففي بعض الأحيان حين نشعر بالخوف، أو الخجل، فإننا لا نعترف بمشاعرنا، وحتى قبل أن تصل لدماغنا، فإننا نحاول قمعها. هذا هو أول شئ يتعين علينا التوقف عن فعله. كوننا ندرك عواطفنا، فإن قبولها بالكامل وخوضها هو خطوة نحو أن نصبح أكثر وعياً، فيجب أن نتعرف أولاً على الأسباب وراءها، ثم نسمح لها بالإستيلاء علينا. يزعم الدكتور "ترا براخ" أنه حتى لو توقفت العواطف عند المستويات الإدراكية، ولم تتجسد تماماً، فهذا ليس الشفاء الكامل، لذلك مهما كانت مؤلمة، دع نفسك تستشعرها. مارس الوعي، وتعرف على أنماط جسمك. والممارسة الواعية هى أن تُبقي عينيك مغلقتين، واجلس ساكناً، واستمع إلى ما يقوله جسدك. كيف تشعر به؟ هل هو تقبُل؟ هل هناك شعور بالوخز؟ ماذا يريد جسدك؟ .

·   عبر عن نفسك. فنحن نميل إلى قمع عواطفنا، وهذا لا يساعد حقاً، لذلك يجب أن نفعل العكس، أي التعبير عنها، فعندما تترك جسمك كله يشعر بمشاعرك، يحين الوقت إلى أن تتركها تخرج كلها، فالتعبير عن الذات هو أفضل طريقة لفعل ذلك، لكن يجب أن يكون ذلك حقيقياً، ولا توجد طريقة محددة للتعبير عن الذات، فكل شخص لديه طريقته الخاصة، لكن التعبير عن الذات يجب أن يشمل المشاركات النشطة لكل من العقل والجسد. فما هى أفضل طريقة للتنفيس عن مشاعرك؟ الخروج للمشي، أو الصراخ بجميع الوسائل، وربما تريد أن ترسم، أو تسبح. أياً كان، فاذهب وافعل، لأن التنفيس هو ما نبحث عنه حقاً، والكتابة علاج كذلك، أكتب أفكارك كل يوم، سلبية أو إيجابية. إمنح صوتك الداخلي اللغة والورقة لتفهم، ولا تمنع أي شئ. أشعر بالمشاعر، ثم اكتبها كلها في مفكرة. لا يتعين عليك النظر فيها مرة أخرى إذا كنت لا تريد ذلك.

·   حاول إعادة تشعيل نفسك. فمنذ فترة طويلة ونحن نهرب من مشاعرنا الحقيقية، الرفاهية والتوازن هما المفاتيح، خذ بعض الوقت من كل شئ، الخروج إلى الطبيعة، أو الكتابة، أو الذهاب لقضاء عطلة، وهذا يمثل الإعتراف بنفسك في الكون ككيان مهم. أشعر بالصلة مع من حولك. إحتوي الطاقة في كل مكان، وتأكد من أنها تغذي عقلك وجسمك وروحك. من الصعب جداً معالجة مشاعرك، خاصة بعد قمعها لفترة طويلة.

كيف تحرر ذاتك من الكبت النفسي؟.. ودوماً أتمنى لكم الصحة والعافية.

 

author-img
عزت عبد العزيز حجازي

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent