-->
المحيط الإبداعي المحيط الإبداعي
recent

آخر الأخبار

recent
recent
جاري التحميل ...
recent

الخلط ما بين النص وحياة الكاتب

 


بعض الناس، للأسف الشديد، منغلقي الأفق وسعة الإطلاع، ولا يستطيع الواحد منهم التفرقة بين شخص الشاعر أو الكاتب، وبين قصيدته أو مخطوطه الأدبي. وهم لا يدركون، ولا يستطيع أفقهم تصور الفصل بين ما ينتجه الشاعر، أو الكاتب، وبين شخصه هو. بمعنى أن الشاعر إن كتب قصيدة عن الفراق والسهر والسهد مثلاً، يذهب المتلقي إياه إلى مواساة الشاعر على فقد حبيبته بالفراق. أو إن كتب الأديب قصة قصيرة مثلاً عن مأساة ما، أو حادث ما، يذهب ذات المتلقي بتعزيته في مصابه الأليم، أو مواساته في مأساته الكونية الإنسانية. والحقيقة أن ما دفعني لكتابة هذا المقال، هو أن أحدهم استفزني، ودعاني للتأمل العميق، حين علق على قصيدة لي من الشعر الغنائي الغزلي، وذلك على صفحتي على الفيسبوك، وهذا القصيد الغنائي الغزلي وقصائد أخرى تدور حول ذات الغزل العفيف، وقد أرفقت بها صور لوجوه جميلة معبرة لحسناوات، فما كان منه إلا أن أرغى وأزبد، وربط بين شخصي، وبين كون تلك الصور المرفقة للشعر، لا تليق بي!! لكوني دكتور!!!!. وهو لا يدر أني لست بدكتور من الأصل، ولم أدع ذلك، فلا يوجد علد معلوماتي كليات بعالمنا العربي تخرج دكاترة أعشاب، ولو كنت قد حصلت على دكتوراة في طب الأعشاب من أمريكا، أو أوروبا، أو الصين، أو الهند. لكنت أعلنت عن ذلك صراحة، وباعتبار أن تلك البلدان والأماكن، هى الوحيدة تقريباً؛ وربما معها باكستان، هى المتفردة بتواجد كليات أو أقسام ومستشفيات متخصصة في العلاج بالأعشاب والطب البديل..

    من ناحية أخرى.. هل يريدني هذا المتحذلق مثلاً؛ مدعي الفضيلة، أمام شخصي المنحل من وجهة نظره، أن أرفق بقصائدي الغزلية صور منتقبات مثلاً، أو محجبات. وللعلم أي قصيدة أياً كان موضوعها، لا تكتمل إلا بصورة معبرة، وهذا هو الغالب السائد على منصات السوشيال ميديا، كما وأن ما علاقة كوني على فرض دكتور، وبين أن أملك ناصية الفن الشعري والأدبي؟،

 

تعليقك يهمنا فلا تتردد في ذلك

التعليقات



إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة

المحيط الإبداعي

2016